||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  





 248- الرفق واللين كظاهرة عامة في الحياة وفي التقنين

 كتاب رسالة في التورية موضوعاً وحكماً

 كونوا مع الصادقين

 55- بحث اصولي: المراد من (مخالفة الكتاب) الواردة في لسان الروايات

 258- الفقر مطلوب ذاتي للمؤمنين والغنى مطلوب طريقي

 314- الفوائد الأصولية: الحكم التكليفي والحكم والوضعي (1)

 278- فائدة أصولية: تقديم ذم الأقبح على القبيح

 299- الفوائد الأصولية (الحكومة (9))

 245- الاستشارية شعاع من اشعة الرحمة الالهية وضوابط وحدود الاستشارة

 124- فقه النتائج وفقه الطبائع بين علم الاخلاق وعلم الفقه



 اقتران العلم بالعمل

 متى تصبح الأخلاق سلاحا اجتماعيا للمرأة؟

 الحريات السياسية في النظام الإسلامي

 فنّ التعامل الناجح مع الآخرين



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 183- مباحث الاصول (مبحث الاطلاق) (1)

 351- الفوائد الاصولية: بحث الترتب (2)

 قسوة القلب

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن



  • الأقسام : 80

  • المواضيع : 3933

  • التصفحات : 15326460

  • التاريخ : 18/01/2022 - 13:44

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 323- من فقه الحديث الشريف: الكذب يهدي الى الفجور .

323- من فقه الحديث الشريف: الكذب يهدي الى الفجور
21 جمادى الأول 1440هـ

معاني الفجور[1].
اعداد: الشيخ محمد علي الفدائي

عن الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام): (ولا ان يَعِد أحدكم صبيه ثم لا يفي له، إن الكذب يهدي إلى الفجور، والفجور يهدي إلى النار، وما يزال أحدكم يكذب حتى يقال: كَذب وفجر، وما يزال أحدكم يكذب حتى لا يبقى موضع إبرةٍ صدق فيُسمى عند الله كذَّاباً)[2].

معنى (الفجور) في الرواية:
قد فسر الفجور في كلام الإمام (عليه السلام) بمعانٍ:
الاول: الميل عن الحق،  كما في قوله تعالى: ﴿وَلَا يَلِدُوا إلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا﴾[3]، وفي كتب اللغة تفسير الفاجر بالمائل عن الحق[4].
الثاني: البذاءة والفحش في القول والبهت عند الخصومة[5].
الثالث: ما ذكره الشيخ الطوسي (رحمه الله) في التبيان: (والفاجر من فَعَل الفجور وهي الكبيرة التي يستحق بها الذم)[6].
 والظاهر: أن الأخيرين من التفسير بالمصداق، وأن المعنى الأول أي الميل عن الحق هو المراد من الفجور.


---------
[1] اقتباس من كتاب "حرمة الكذب ومستثنياته" لسماحة السيد مرتضى الشيرازي: ص٩٢
[2] الأمالي للشيخ الصدوق: ص٤١٩
[3] سورة نوح: ٢٨
[4] مجمع البحرين: ج٣ ص٤٣٥
[5] مجمع البحرين: ج٢ ص٤٣٥
[6] التبيان: ج١٠ ص١٤٢

 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 21 جمادى الأول 1440هـ  ||  القرّاء : 3878



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net