||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  




 أهمية وأدلة شورى الفقهاء والقيادات الإسلامية

 63- التعدي بالمادة

 290- فائدة منهجية: معادلة الظاهر والتدقيقات العقلية

 192- مقاييس الاختيار الالهي : 1ـ الاتقان والاتمام في شتى مراحل الحياة

 68- ورود مصطلح التعارض ونظائره في الروايات

 288- قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِه ِ؟ (4) إعادة بناء النفس وبرمجة الشاكلة

 334- من فقه الحديث (عدة المؤمن أخاه نذرٌ ...)

 فقه الرؤى دراسة فقهية وأصولية في عدم حجية الأحلام على ضوء الكتاب والسنة والعقل والعلم

 291- الفوائد الأصولية (الحكومة (1))

 32- (كونوا مع الصادقين) الإمام الصادق عليه السلام سيد الصادقين



 قيم الأخلاق وردع الاستبداد

 تفكيك رموز المستقبل

 الهدفية كبوصلةٍ للنجاح

 أعلام الشيعة

 أصحاب الاحتياجات الخاصة الشريحة المنسيّة



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 قسوة القلب

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن

 21- بحث اصولي: عن حجية قول اللغوي ومداها

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل



  • الأقسام : 73

  • المواضيع : 3570

  • التصفحات : 8256783

  • التاريخ : 22/10/2019 - 09:42

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 65- فائدة عقدية: مباحث الحجج والتعارض قلب علم الاصول .

65- فائدة عقدية: مباحث الحجج والتعارض قلب علم الاصول
27 محرم 1437هـ

يمكن ان تعد مباحث التعارض ومباحث الحجج قلب الاصول وذلك لان موضوع علم الاصول على المختار هو (الحجة المشتركة القريبة في الفقه) او (الادلة الاربعة من حيث الدليلية) او(بما هي هي)،  فمثل بحث حجية ظواهر الكتاب وخبر الثقة ، هي مفردات و مصاديق للموضوع  أي انها هي الحجة التي تقع كبرى لصغرى قياس الاستنباط، وينطبق عليها تعريف علم الاصول ايضاً وهو حسب تعريف القدماء (القواعد الممهدة لاستنباط الحكم الشرعي الفرعي) مع قيد الكلي، وحسب تعريف بعض الاعلام (العلم بالقواعد التي تقع نتيجتها في طريق استنباط الحكم الشرعي الكلي الالهي من دون حاجة الى ضميمة كبرى او صغرى اصولية اخرى اليها).

وكذلك الامر في مباحث التعارض فان البحث فيها يقع في ان خبري الثقة مثلاً او ظاهري الكتاب فرضاً لو تعارضا فهل كلاهما حجة تخييرية او احدهما معيناً او يتساقطان؟ والثالث هو مقتضى الاصل الاولي، على المبنى، و التخيير هو مقتضى الاصل الثانوي في الخبرين المتعارضين للدليل الخاص والراجح منهما حجة ان كان المرجح من المرجحات المنصوصة او مطلقاً على الخلاف، فالبحث اذاً عن الحجة التي تقع كبرى قياس الاستنباط .
 
 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 27 محرم 1437هـ  ||  القرّاء : 3490



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net