||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  





 235- فائدة تفسيرية: إضرار الزوج بزوجته وبالعكس على ضوء قوله تعالى: ( لا تضار والدة بولدها)

 199- (محمد رسول الله والذين معه اشداء على الكفار رحماء بينهم) - (2) - هل نحن مع رسول الله ؟ وهل الرحمة بالمؤمنين واجب شرعي ؟

 106- (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) مؤسسات المجتمع المدني في منظومة الفكر الإسلامي-19 (الجماعات) واستراتيجية الاهتمام بالأفراد ومشاركة القاعدة

 110- وجوه الحكمة في استعمال كلمة (عسى) في الآية الكريمة ومعادلة (حبط الاعمال )

 266- مباحث الأصول: بحث الحجج (حجية الظنون) (3)

 198- مباحث الاصول - (الوضع) (5)

 الأمانة والعدالة في الحكم ومناشئ تولد الشرعية (6)

 كتاب تقليد الاعلم وحجية فتوى المفضول

 112- فائدة روائية: فقه المصطلحات المزدوجة الاستعمال

 248- الرفق واللين كظاهرة عامة في الحياة وفي التقنين



 السلوك الانفتاحي والانقلاب على القيم

 أيام غيّرت وجه العالَم

 الإسلام والاستبداد نقيضان لا يلتقيان

 في ذكرى شهادة الحسين (ع): الحق والباطل ضدان لا يجتمعان

 الإمام الحسين من منظار حداثي



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 21- بحث اصولي: عن حجية قول اللغوي ومداها

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى

 قسوة القلب



  • الأقسام : 73

  • المواضيع : 3180

  • التصفحات : 5460927

  • التاريخ : 17/10/2018 - 00:01

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 33- فائدة ادبية نحوية: الإضافة وأنواعها، وأثرها في الاستدلال .

33- فائدة ادبية نحوية: الإضافة وأنواعها، وأثرها في الاستدلال
11 شعبان 1436هـ

أنواع الإضافة:
أ- الإضافة اللامية
اما الإضافة اللامية فكقولك (كتاب زيد) و(غاصب حق)([1]) أي غاصب للحق لاستحالة كونها بيانية ؛إذ كيف يكون الغصبٌ حقاً كي يقال غصب هو الحق كما يقال – في البيانية -: خاتم حديد أي خاتمٌ حديدٌ , أي : خاتم هو الحديد وكذا درهم فضة.
وعلامتها صحة وضع اللام على المضاف إليه، وهي – أي الإضافة اللامية - تفيد الملك أو الاختصاص، فالأول كـ: كتاب زيد ودار عمرو والثاني كـ: كلام زيد ورأي عمروٍ أي كلام لزيد فيفيد الاختصاص ومثله عبدُ هوىً وشهواتٍ.
ب- الإضافة البيانية
واما الإضافة البيانية فكقولك: كلام حق أي كلامٌ هو حقٌ وليس المعنى كلام للحق وكذا خاتم فضة كما سبق , ومنه قوله تعالى (اجتنبوا قول الزور) فان الظاهر أن الإضافة بيانية – وليست لامية([2]) – إذ الزور هو الكذب فقول الزور هو قول الكذب والكذب هو عين هذا القول، والزور هو الباطل والبهتان وقول الباطل هو قولٌ باطل أي قول هو الباطل. وعلامتها إمكان تحويل المضاف والمضاف إليه إلى مبتدأ وخبر، وأيضاً وضع ضمير الفصل بينهما، كقولك قول زورٍ أو كلام حقٍ أو ثوب حريرٍ أي قولٌ هو زورٌ وكلام هو حقٌ وثوب هو حريرٌ، والملاك – كما قالوا – أن يكون المضاف جنساً للمضاف إليه، والأصح هو ان يكون أعم مطلقاً أو من وجه فتدبر([3]).
ج- الإضافة الظرفية
، وعلامتها صحة تقدير (في) كقوله تعالى: (بَلْ مَكْرُ اللَّيْلِ)([4]) أي مكر في الليل وكقولك (سهر الليل مضرّ) أي السهر في الليل.
د- الإضافة التشبيهية
وهي ما كان المضاف مشبهاً به والمضاف مشبهاً كقولهم (نَثَر لؤلؤَ الدمعِ على وردِ الخد) أي دمعاً كاللؤلؤ على خدٍّ كالورد.
واما الأثر في الاستدلال فيختلف تبعا للمعنى المستظهر[5]  من هذه المعاني الأربعة.
==============================

[فائدة نحوية - المكاسب، النميمة الدرس 31,32]

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 11 شعبان 1436هـ  ||  القرّاء : 5072



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net